مشاركة |

 اختتام أعمال الدورة السادسة للجمعية العامة للوكالة الدولية للطاقة المتجددة بمشاركة وفد المملكة.

17/01/2016

 

اختتم في هذا اليوم الأحد 7 ربيع الاخر 1437هــ الموافق 17 يناير 2016م أعمال الدورة السادسة للجمعية العامة بالوكالة الدولية للطاقة المتجددة في العاصمة الإماراتية أبوظبي. وقد شارك وفد رفيع المستوى من المملكة العربية السعودية برئاسة نائب رئيس مدينة الملك عبدالله للطاقة الذرية والمتجددة الدكتور وليد بن حسين أبو الفرج. حيث شارك في الجلسات الوزارية التي عقدت خلال هذه الدورة. 

 

الجدير بالذكر أن المملكة قامت بالعديد من المداخلات خلال جلسات الدورة، وناقش معالي نائب رئيس المدينة والوفد المرافق له سبل التعاون مع الدول الأخرى من خلال اجتماعات عقدت على هامش هذه الدورة.

تأتي مشاركة المملكة في هذه الدورة امتدادا لمشاركاتها السابقة والتي تعقد سنويا للاطلاع على خطط الدول الاعضاء في الوكالة في مجال الطاقة المتجددة والاستفادة من الخبرات والمشاريع القائمة وتبادل الخبرات العملية في هذا الصدد

ويعد مجلس الوكالة الدولية للطاقة المتجددة من اهم اجهزة الوكالة في صياغة القرارات ورسم التوجهات الاستراتيجية وسياسات الوكالة ، كما ان مجلس الوكالة هو الذراع التشريعي والرقابي والتنفيذي لأعمال الوكالة.

وتعد المملكة العربية السعودية من الدول الأعضاء الفاعلين في مجالات عمل الوكالة وذلك للاستفادة من الوكالة في تنفيذ خطط ومشاريع الطاقة المتجددة بالمملكة العربية السعودية من خلال بناء مستقبل مستدام للطاقة المتجددة بإدراج مصادر الطاقة المتجددة ضمن منظومة الطاقة المحلية ، كما تسعى مدينة الملك عبدالله للطاقة الذرية والمتجددة الى جعل التطوير في مصادر طاقة المستقبل فرص واعدة لتطوير قدرات المختصين السعوديين وتطوير مهاراتهم وتسخير الوظائف ذات القيمة العالية لهم وللأجيال القادمة .