مشاركة |

 زيارة رئيس مدينة الملك عبدالله للطاقة الذرية والمتجددة إلى أبوظبي

09/01/2014

 

استقبل صاحب السمو الشيخ الفريق أول محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بدولة الإمارات العربية المتحدة صباح هذا اليوم الخميس 8 ربيع الأول 1435هـ الموافق 9 يناير 2013م بمكتبه في ابوظبي معالي الدكتورهاشم بن عبدالله يماني رئيس مدينة الملك عبدالله للطاقة الذرية والمتجددة ، يرافقة معالي الدكتور وليد بن حسين ابوالفرج نائب رئيس المدينة ، وجرى خلال هذا اللقاء بحث اوجه التعاون بين البلدين الشقيقين في مجال الطاقة النووية.

وتأكيدا على علاقات الاخوة والجوار التي تربط البلدين وسعيا منهما الى تعزيز التعاون المتبادل والعلاقات الودية القائمة بين بلديهما، ورغبة منهما في قيام تعاون واسع في مجال الاستخدامات السلمية للطاقة النووية من اجل خير ورفاة شعبي البلدين.

وتأكيدا منهما على اهمية تطوير موارد جديدة للطاقة ، فقد اتفق الجانبان على ضرورة البدء في اتخاذ الخطوات اللازمة لتوقيع اتفاقية للتعاون المتبادل في المجال النووي تحقق الوفاء بالمتطلبات ذات العلاقة بالمنشأت النووية الحدودية بدءً بالدراسات الخاصة بتحديد موقع المنشأت النووية ومراحل بنائها وتشغيلها ودراسات السلامة النووية والحماية الاشعاعية. والجدير بالذكر ان اتفاقيات مماثلة توجد عادة بين الدول المستخدمة للطاقة النووية المتجاورة مثل دول الاتحاد الاوروبي.

وفي ختام اللقاء قدم معالي الدكتور هاشم يماني لسمو الشيخ محمد بن زايد المشروع المقترح للتعاون الثنائي في المجال النووي الذي سبق ان اقره مجلس الوزراء في المملكة العربية السعودية واناط مسؤولية التفاوض والتوقيع بشانه بمدينة الملك عبدالله للطاقة الذرية والمتجددة.

الجدير بالذكر ان مدينة الملك عبدالله للطاقة الذرية والمتجددة تهدف الى ادخال منظومة متكاملة من مصادر الطاقة الذرية والمتجددة لإنتاج الكهرباء وتحلية المياه في المملكة العربية السعودية للوصول الى مستقبل واعد ومشرق للمملكة العربية السعودية.