مشاركة |

 مدينة الملك عبدالله للطاقة الذرية والمتجددة والمتجددة توقع اتفاقية استضافة محطات رصد وقياس الطاقة الشمسية مع المؤسسة العامة للتدريب المهني والتقني

01/01/2014

 

وقع معالي نائب الرئيس للطاقة المتجددة الدكتور خالد بن محمد السليمان مع معالي محافظ المؤسسة العامة للتدريب لتقني والمهني الدكتور علي بن ناصر الغفيص أتفاقيه أستضافه محطات رصد وقياس مصادر الطاقة الشمسية بين مدينة الملك عبدالله للطاقة الذرية والمتجددة و المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني.

حيث تقوم المؤسسة باستضافة ست عشرة محطة موزعة على كليات قنية ومعاهد ثانوية صناعية في جميع مناطق المملكة علماً بأن هذه المحطات تعتبر جزء من شبكة رصد وقياس مصادر الطاقة المتجددة والتي أعلنت عنها المدينة خلال الشهر الماضي في حفل إطلاق أطلس مصادر الطاقة المتجددة والذي يحتوي على أكثر من 70 محطة قياس الطاقة الشمسية و 40 محطة لقياس طاقة الرياح وذلك لتحديد الأماكن المناسبة لمختلف تقنيات الطاقة المتجددة التي تنوي المدينة إدخالها كجزء من منظومة الكهرباء وتحلية المياه في المملكة مما يساهم في خلق مستقبل مستدام لقطاع الطاقة في المملكة العربية السعودية.

لجدير بالذكر أن القياسات التي تقوم بها هذه المحطات ستكون متاحة لمنسوبي المؤسسة لتدريب وتعليم الطلاب في هذا المجال مما سيساهم في اضافة معلومات قيمة ومفيدة لهم .